`

استمرار اعتصام صيادي العريش لليوم الثانى احتجاجا على نقص الوقود

دخل اعتصام الصيادين بمدينة العريش يومه الثاني داخل ميناء العريش البحرى وذلك احتجاجاً علي نقص الوقود.

وطالبوا بسرعة تدخل محافظ شمال سيناء اللواء السيد عبد الوهاب مبروك، والأجهزة المعنية لتلبية مطالبهم والتي تتمثل في عمل تأمين صحي شامل عليهم وصرف معاش لهم نظراً للظروف الصعبة التي يعيشها الصيادون .

وأعلن الصيادون أنهم في اعتصام مفتوح داخل الميناء بعد توقف مراكب الصيد عن العمل نتيجة نقص السولار ، مؤكدين أن أزمة السولار تسببت في توقف عشرات المراكب في ميناء العريش عن العمل يعمل عليها نحو 300 صياد.

وأكد المعتصمون أنهم يقضون حياتهم في البحر ولا توجد أي خدمات أو رعاية لهم و لأسرهم فيحين أن فئات كثيرة أخرى بالمجتمع تتمتع به.

و ناشد الصيادون المحافظ بتشغيل محطة الوقود الموجودة داخل الميناء لتزويد المراكب باحتياجاتها من السولار ، حتى تتمكن من استكمال رحلة العمل التي تستمر 3 أيام أحياناً في عرض البحر حسب موسم صيد الأسماك .

تعليقات الفيسبوك