`

اتهامات بالتدخل الخارجى لنتائج مباراتى قطر مع إيران والبحرين مع أندونيسيا

منتخبى البحرين واندونيسيا فى سباق نحو المونديال
منتخبى البحرين واندونيسيا فى سباق نحو المونديال

أثارت نتيجتي مباراتي قطر مع إيران والبحرين مع أندونيسيا ردود فعل غاضبة خاصة في الدولتين العربيتين حيث تبادل مسئولو اتحادي الكرة فيهما الاتهامات بوجود تدخلات خارجية في تلك النتائج .

ففي الدوحة طلب البرازيلي باولو أوتوري المدير الفني للعنابي من الاتحاد الأسيوي التحقيق في الفوز الكبير للبحرين على اندونيسيا بنتيجة 10- صفر ونقل موقع الاتحاد القطري عن أوتوري قوله "مباراة البحرين حدثت فيها أمور غريبة لذلك يجب على الاتحاد الأسيوي إذا كان يريد تطوير الكرة الأسيوية أن يتحرى عن هذه النتيجة ويحقق فيها"

.وقد شهدي المباراة طرد حارس مرمى اندونيسيا في الدقيقة الثانية واحتساب أربع ركلات جزاء لأصحاب الأرض أسفرت عن هدفين

وكانت قطر متقدمة على البحرين قبل جولة الأمس بفارق ثلاث نقاط وتسعة أهداف لكن تأخرها أمام إيران بنتيجة 1/2 كان كفيلا بالإطاحة بهم من التصفيات قبل أن يدرك محمد كسولا التعادل بضربة رأس في الدقيقة 85 ليتفوق العنابي بفارق نقطة واحدة على المنتخب البحريني.

عى الجانب الأخر يرى بحرينيون أن التعادل بين إيران وقطر كان مدروسا فأعرب الدولي البحريني السابق أحمد حسان عن اعتقاده بأن النتيجة كانت مدبرة للاطاحة بالمنتخب البحريني من سباق التأهل وقال حسان في تصريحات تليفزيونية " كنت على يقين تام بأن مباراة إيران وقطر لن تصب في مصلحة المنتخب البحريني وحتى بعد تقدم المنتخب الايراني 2/1 لم أشك لحظة في أن المنتخب الإيراني سيقبل تأهل المنتخب البحريني وبإعتقادي أن تأخر الهدف القطري حتى الدقائق الأخيرة يعود إلى رغبة الإيرانيين في وأد الفرحة البحرينية بتحقيق الفوز الكبير".

تعليقات الفيسبوك