`

ماذا يريد باسم خفاجى ؟؟‏

بقلم - حنان جبران

"وَلا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ" بما أننا مسلمون فنحن لا نخشى ألا الله فى أفعالنا و أقوالنا قد يغضب منى صديق أو قريب و لكن يعلم الله سلامة القصد و براءة النية ألا من الخوف على مصير مصر و أحرارها و حتى لا تضيع الجهود و الحقوق هناك بعض المخاوف من توجهات قناة الشرق التى يشارك فى تمويلها باسم جفاجى و لأن الرجل عليه الكثير من الغبار تزداد حيرتنا و مخاوفنا و نتسأل - لماذا قناة الشرق --؟؟ و ماذا ستقدم -؟؟ و حتى لا يتم أعطاء الشعب مسكنات أعلامية ببرامج لاتقدم جديد بل قد تسبب تشتيت الفريق الواحد و تطيل أمد الحيرة و عدم الفهم و ذلك من خلال تقديم برامج تعطى أمل كاذب لتمييع القضية دون حلول تتفق مع أرادة أحرار و مطالبهم الحقيقية بالضبط كما ضحك علينا أعلام الأنقلاب بعد ثورة يناير و ألى الآن -- و لكن "لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين" ""و اللى أتلسع من العسكر و أعلامه ينفخ فى أعلام عملاء أمن الدولة و المخابرات المصرية و السعوديةو الأمريكية"" أحذروا الثعلاب -!! برز الثعلب يوما....فى ثياب الواعظينا مخطىء من ظن يوما.....ان للثعلب دينا ماذا يريد خفاجى ؟؟ خفاجى و قناة الشرق لا يهمه مطلقا الفريق المؤيد للسفاح القاتل السيسي و لا يخاطبهم أصلا أنما يركز على المعارضين للأنقلاب - و يريد أن يقسمهم و يشتت أفكارهم و جهودهم نلاحظ - عدم التركيز على أى فاعليات ثورية فى الشارع -- عدم ذكر أن د مرسي الرئيس الشرعى لمصر ألى الأن و أن لا مجال لأنتخابات رئاسية -" التركيز على ان السيسي أخطأ و لكن "ما باليد حيلة - نركز فى الأنتخابات عشان غد افضل و عشان الأمل اللى هو شعار القناة - أعطاء غطاء شرعى لجهود الأنقلاب فى سرقة السلطة - تحت شعار و ليه لأ ؟؟ و أحسن من مافيش -- و كفاية قتل و شهداء فى الجانبين !! انتوا غاويين دم و لا أية ؟؟!! خفاجى غير صادق و غير أمين فى كلامه عن سبب سجنه باسم خفاجى حبس فى سجون امريكا فى قضية جنائية و ليس سياسية و الأن يدعى أن امريكا تفاوضت معه ان يقبل الحكم عليه ب 10 شهر و قال اية عشان يخرج من السجن و لا يشوش على امريكا و حقوق الأنسان فى أمريكا يا سيدى هو أمريكا بيهمها ؟؟ يا سيدى من أنت حتى تخافك أمريكا؟؟ أين الشيخ عمر عبد الرحمن ؟ كفاية ضحك على الدقون أستوانا و لم نعد نتحمل بالله عليك - فكك من هذه العبة القذرة لشق صف الثوار و ارجع و توب و أستقم لمن لا يعرف حقيقة قضية خفاجى فى مامته أمريكا فهى كما أكد د طارق عبد الحليم أن جفاجى سلب مالاً كان في عهدته وعاد به إلى مصر دون إعادته. وعن أحد كبار مسؤولي جماعة IANA السابقة في أمريكا، وهي منظمة سعودية الهوية، مركزها آن أربور، ميتشجان. رَأَسَها الدكتور محمد الأحمرى الكاتب المعروف، يؤكد الدكتور محمد العبدة الداعية المعروف أن باسم خفاجي قد كان مديراً تنفيذيا لهذه المجموعة إبّان وجوده بأمريكا، وأنّه جمع أموالاً من الأعضاء، منهم سيدة واحدة أخذ منها أربعين ألف دولاراً، ثم إختفى المال كله، قصداً أو عفواً،، فحكموا عليه بالحكم القضائي الثابت في المحكمة بالسجن. فسُجن بهذه التهمة الجنائية ، لا بتهمة سياسية وعلى خفاجى أن يوضح علاقته بهذه المنظمة وملابسات تركه لها و هذا دليل أثبات نصب باسم خفاجى الذى قمت بترجمته لكم فقد نشرت اسوشيتد برس فى 10 سبتمبر 2003 أنه صدر أمر بعد السجن10 شهور بترحيل خفاجى بعدما أقر بأنه مذنب وقال المدعي العام الأمريكي جيفري كولينز في بيان ان خفاجي اعترف خلال جلسة استماع أنه وقع شيكات بدون رصيد لآلاف من الدولارات فى بنكين خلال شهري فبراير ويونيو 2001. بقلم - حنان جبران "وَلا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ" بما أننا مسلمون فنحن لا نخشى ألا الله فى أفعالنا و أقوالنا قد يغضب منى صديق أو قريب و لكن يعلم الله سلامة القصد و براءة النية ألا من الخوف على مصير مصر و أحرارها و حتى لا تضيع الجهود و الحقوق هناك بعض المخاوف من توجهات قناة الشرق التى يشارك فى تمويلها باسم جفاجى و لأن الرجل عليه الكثير من الغبار تزداد حيرتنا و مخاوفنا و نتسأل - لماذا قناة الشرق --؟؟ و ماذا ستقدم -؟؟ و حتى لا يتم أعطاء الشعب مسكنات أعلامية ببرامج لاتقدم جديد بل قد تسبب تشتيت الفريق الواحد و تطيل أمد الحيرة و عدم الفهم و ذلك من خلال تقديم برامج تعطى أمل كاذب لتمييع القضية دون حلول تتفق مع أرادة أحرار و مطالبهم الحقيقية بالضبط كما ضحك علينا أعلام الأنقلاب بعد ثورة يناير و ألى الآن -- و لكن "لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين" ""و اللى أتلسع من العسكر و أعلامه ينفخ فى أعلام عملاء أمن الدولة و المخابرات المصرية و السعوديةو الأمريكية"" أحذروا الثعلاب -!! برز الثعلب يوما....فى ثياب الواعظينا مخطىء من ظن يوما.....ان للثعلب دينا ماذا يريد خفاجى ؟؟ خفاجى و قناة الشرق لا يهمه مطلقا الفريق المؤيد للسفاح القاتل السيسي و لا يخاطبهم أصلا أنما يركز على المعارضين للأنقلاب - و يريد أن يقسمهم و يشتت أفكارهم و جهودهم نلاحظ - عدم التركيز على أى فاعليات ثورية فى الشارع -- عدم ذكر أن د مرسي الرئيس الشرعى لمصر ألى الأن و أن لا مجال لأنتخابات رئاسية -" التركيز على ان السيسي أخطأ و لكن "ما باليد حيلة - نركز فى الأنتخابات عشان غد افضل و عشان الأمل اللى هو شعار القناة - أعطاء غطاء شرعى لجهود الأنقلاب فى سرقة السلطة - تحت شعار و ليه لأ ؟؟ و أحسن من مافيش -- و كفاية قتل و شهداء فى الجانبين !! انتوا غاويين دم و لا أية ؟؟!! خفاجى غير صادق و غير أمين فى كلامه عن سبب سجنه باسم خفاجى حبس فى سجون امريكا فى قضية جنائية و ليس سياسية و الأن يدعى أن امريكا تفاوضت معه ان يقبل الحكم عليه ب 10 شهر و قال اية عشان يخرج من السجن و لا يشوش على امريكا و حقوق الأنسان فى أمريكا يا سيدى هو أمريكا بيهمها ؟؟ يا سيدى من أنت حتى تخافك أمريكا؟؟ أين الشيخ عمر عبد الرحمن ؟ كفاية ضحك على الدقون أستوانا و لم نعد نتحمل بالله عليك - فكك من هذه العبة القذرة لشق صف الثوار و ارجع و توب و أستقم لمن لا يعرف حقيقة قضية خفاجى فى مامته أمريكا فهى كما أكد د طارق عبد الحليم أن جفاجى سلب مالاً كان في عهدته وعاد به إلى مصر دون إعادته. وعن أحد كبار مسؤولي جماعة IANA السابقة في أمريكا، وهي منظمة سعودية الهوية، مركزها آن أربور، ميتشجان. رَأَسَها الدكتور محمد الأحمرى الكاتب المعروف، يؤكد الدكتور محمد العبدة الداعية المعروف أن باسم خفاجي قد كان مديراً تنفيذيا لهذه المجموعة إبّان وجوده بأمريكا، وأنّه جمع أموالاً من الأعضاء، منهم سيدة واحدة أخذ منها أربعين ألف دولاراً، ثم إختفى المال كله، قصداً أو عفواً،، فحكموا عليه بالحكم القضائي الثابت في المحكمة بالسجن. فسُجن بهذه التهمة الجنائية ، لا بتهمة سياسية وعلى خفاجى أن يوضح علاقته بهذه المنظمة وملابسات تركه لها و هذا دليل أثبات نصب باسم خفاجى الذى قمت بترجمته لكم فقد نشرت اسوشيتد برس فى 10 سبتمبر 2003 أنه صدر أمر بعد السجن10 شهور بترحيل خفاجى بعدما أقر بأنه مذنب وقال المدعي العام الأمريكي جيفري كولينز في بيان ان خفاجي اعترف خلال جلسة استماع أنه وقع شيكات بدون رصيد لآلاف من الدولارات فى بنكين خلال شهري فبراير ويونيو 2001. و أن خفاجي يواجه عقوبة تصل الى 30 عاما في السجن وغرامة 1000000 $ لكل اثنين من تهم احتيال مصرفي ، و 10 سنوات وغرامة 250،000 $ على قناعة الاحتيال التأشيرة يا ترى ليه أمريكا خففت الحكم اوى كدا ؟؟؟؟؟

تعليقات الفيسبوك