`

نصرة رسول الله.. بنصرة القدس!!

بقلم - حنان جبران

نتذكر جميعا الفيلم الصهيونى المسيء لحبيبنا محمد (صلى الله عليه و سلم) وقتها جدد فى قلوبنا الإيمان وحب الرسول.. فخرجت الأمة لنصرة المصطفى المبعوث رحمة للعالمين.. قال تعالى "و ما أرسلناك إلا رحمة للعالمين"..

انصر الرسول بقراءة سيرته واتباع سنته والتحلى بأخلاقه..

انصره بتذكر حقه الذى هو أعظم الحقوق قال تعالى "إنا أرسلناك شاهدًا ومبشرًا ونذيراً. لتؤمنوا بالله ورسوله وتعزروه وتوقروه".. قال الرسول (ص) "لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من ولده ووالده والناس أجمعين"..

انصره بإحياء فريضة الجهاد فى سبيل الله.. انصر من يشفع لنا حين نلقاه..

ولنصرته وجدتنى أبحث عن خريطة الوطن العربى.. فنظرت إلى وطننا. وروعته وكبر مساحته وعدد سكانه وهيبته وخيراته.. ونظرت إلى الكيان الصهيونى الحقير التافه الذى يعتز بقوته..

فكيف نخاف ضعفنا؟!..

وتساءلت ألا تكون نصرة الحبيب بنصرة القدس والأرض المحتلة..

لذا علينا ترك حب الدنيا والزهد فيها.. فلأننا بعدنا عن ديننا زاد ضعفنا..

حى على الجهاد.. القدس زهرة المدائن.. أولى القبلتين.. ثالث الحرمين الشريفين.. ملتقى الأنبياء.. بوابة الأرض إلى السماء.. إكسير الحضارات.. القدس ألام الأمة وأمالها.. قال تعالى "سبحان الذى أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذى باركنا حوله"..

ويقول الشاعر:

لأجلك يا مدينة الصلاة أصلى.. بكيت حتى انتهت الدموع..

صليت حتى ذابت الشموع..

ركعت حتى ملنى الركوع..

سألت عن محمد وعن يسوع..

يا قدس يا مدينة تفوح أنبياء.. يا أقصر الدروب بين الأرض و السماء!!.

انتفضوا يا عرب لنصرة ديننا.. لنصرة القدس لتحقيق حلم تحرير القدس..

وفى دقائق معدودة وجدت الحلم يتحقق أمام عينى على الخريطة.. وجدت: _ إيران تطلق صواريخ بعيدة المدى تستهدف المستعمرات بكثافة ليس لها مثيل.

_ الأردن تحرك مدفعيتها على طول الحدود وتشتبك على طول الجبهة.

_ فصائل المقاومة تنبذ الخلافات فى الضفة وتطلق صواريخ نحو المستعمرات، والاستشهاديون يتسربون إلى داخل إسرائيل. _

الجنوب اللبنانى يشتعل بصواريخ فى السماء تهبط على رؤوس الإسرائليين. _

سوريا تهاجم هضبة الجولان وتسترجعها وتحطم الأنف المتغطرس للجيش الإسرائيلى. _

السعودية ومصر يهاجمان الحدود الشرقية فى إسرائيل. _

ليبيا ودول المغرب تحرك أساطيلها البحرية نحو موانى إسرائيل. _ المغرب تغلق مضيق جبل طارق أمام الأساطيل الأمريكية. _

اليمن وجيبوتى والسودان يغلقون خليج عدن ويعلنون البحر الأحمر منطقة حربية. _

مجلس الأمن يجتمع لمناقشة العدوان العربى على إسرائيل ويفشل فى وضع خطة لوقف إطلاق النار. _ ا

لجيوش العربية تتقدم داخل الأرض الفلسطينية. _

فشل مساعى التهدئة وضبط النفس، والمبعوثون الدوليون يطالبون المجتمع الدولى بالتحرك ضد العرب. _

العرب يرفضون التسوية و يتقدمون إلى القدس. _

حصار القدس يدخل أسبوعه الثانى وما زالت الطائرات السعودية والمصرية والسورية تقصف المدينة. _

إسرائيل تطالب المجتمع الدولى بالوقوف معها ضد الطغيان. _

الجيوش العربية تستعيد القدس وتغسلها من الآثام. _

محكمة جرائم الحرب الدولية تجتمع للتحقيق فى مجازر الإسرائيليين أثناء احتلالهم لفلسطين وتقديم رموز الصهيونية إلى المحاكمة فى مشهد لن ينساه التاريخ. _

عودة الجيوش العربية إلى بلادها رافعة "راية لا إله إلا الله محمد رسول الله" و بداية العمران وإعلان قيام دولة فلسطين الشقيقة.. الاحتفالات تعم البلاد العربية الإسلامية.

عذرًا يا قدسنا الأسير فليس معنا ولا بيننا ما تمناه الأمير.. و ليس فى الساحات من يغار ويعلن النفير.. ولا حتى صلاح إلى الأقصى يسير!! .

"فلسطين".. عذرًا إنه مجرد حلم نسعى لتحقيقه.

https://www.facebook.com/hanan.gobran.7

تعليقات الفيسبوك