`

بنك الإسكندرية الراعي الرئيسي للمعرض الدولي للصناعات اليدويةمن خلال مبادرته "إبداع من مصر"

يشارك بنك الإسكندرية ـإنتيزاسانباولو-كراعى رسمى وشريك رئيسى للمعرض الدولي للصناعاتاليدوية من خلال المبادرة التي أُطلقها مؤخرًا تحت مسمى"إبداع من مصر"،وتطورت هذه الفكرة في أواخر عام 2015 كواحدة من أهم برامج المسئولية الاجتماعية لبنك الإسكندرية، انطلاقامن مفهوم خلق قيم مشتركة، حيث يصبح بإمكان المواطنين والمجتمعات مشاركة البنك في مزج خلق القيم الاجتماعية مع نمو الاقتصاد. ويقام المعرض الدولي للصناعاتاليدوية لأول مرة فى مصر في الفترة من 18 إلى 25 نوفمبر 2016 بأرض المعارض بمدينة نصر، ويهدف المعرض إلى خلق فرصلتسويق الصناعات اليدويةوكذلك تبادلها التجاري ،وبيعها مباشرة فضلاً عن ترويج ودعم النمو الاقتصادي واستئناف الحركة السياحية.

يشارك بنك الإسكندرية كعارض رئيسي بالمعرض من خلال تخصيصمساحة واسعه لفنانيوحرفيي "إبداع من مصر"لعرض أعمالهم ، وفي المساحة نفسها سيتم استضافة الحرفيين المدعومينمن شركاء مبادرة (إبداع من مصر) :"مؤسسه فيرتريد" والشبكة المصرية للتنمية المتكاملة "النداء"-شركاء بنك الإسكندرية الاستراتيجيين-،بالاضافه الى مشاركة خاصة من مؤسسة "يدوية"والتي تعني بتطوير الاعمال اليدوية في مصر.

ودعمًا لهدف الحكومة لتحسين الشمول المالي لرواد الأعمال والمشروعات الصغيرة وتقليل تداول الاوراق النقديهوتشجيع استخدام بطاقات الدفع الالكتروني، تعاون بنك الإسكندرية مع أبرز المشاركين والعارضين في المعرض والذي بلغ عددهم أكثر من 20 لتمكينهم من قبول بطاقات الدفع عبرنقاط البيع المخصصة من بنك الإسكندرية، حيث سيتم اعفاء جميع العارضين المشاركين في هذه الخدمة من أي رسوم على عمليات الشراء والدفع أثناء فتره المعرض، ذلك فضلا عن استمرار توفير أسعارمخفضة لهم بعد المعرضتخدم اعمالهم.

وسيدعم بنك الإسكندرية تطويرالأعمال المتاحة للحرفيين والفنانين والمشترين الدوليين من خلال مركز أعمال متطوربمنطقة فعاليات المعرض، والذي من خلاله سيتم توفيرخدمة الــواي فاي مجانًا، وآلات تصوير المستندات، والماسحات الضوئية، وأجهزة اللاب توب والتابلت ليصبح في متناولهم الوصول إلي مجموعة مبتكرة من تطبيقات الموبايل والحلول المصرفية الرقمية.

صرحدانتىكامبيونىالرئيسالتنفيذىوالعضوالمنتدبلبنكالإسكندريةـإنتيزاسانباولو"تعكس رعاية بنك الإسكندرية ومشاركته الفعالة فى المعرض الدولي للصناعات اليدويةتأكيد واضح لمفهوم "إبداع من مصر" الذي يهدف إلى تمكين المجتمعاتالمحليةمن المساهمةفيالحفاظعلىالحرفاليدويةالمصرية وتراثالأعمالالفنية،منخلالتحسينعلاقاتهممعالأسواق المفتوحة."

وأضاف كامبيوني" نرغب في مساندة الحرفيين المصريين الماهرين و تشجيعهم لزيادة فرصهم في ريادة الأعمال،وكذلك تمكينهم من إظهارجمال منتجاتهم اليدوية في الأسواقوابرازالتراث القديم، والتي ستنالتقدير على كلاً من المستوي الدولي والمحلي."

"وتمثل مبادرةإبداعمنمصر جزء ركيز من استراتيجية المسئولية الإجتماعية لبنك الإسكندرية، وتهدف إلىالترويج للتعاون الجماعيوالشراكةبينالمؤسسات،والمنظماتغيرالحكومية،والهيئاتالحكومية، وكذلك الأفرادلمواصلة تحقيقالتنميةالمستدامةوخلق فرص العملعن طريق ابرازالتراث المصري ليصبح من احدى محركات تنمية الاقتصاد المصري ."

 

تعليقات الفيسبوك